الصفحة الرئيسية   الأخبار و الإعلانات  
توضيح حول المنح الدراسية المقدمة من هنغارية للعام الدراسي 2019/2020
الثلاثاء, 2 تموز, 2019

 

توضيح حول المنح الهنغارية

إشارة إلى موضوع المنح المقدمة من الجانب الهنغاري للطلاب السوريين للدراسة في الجامعات الهنغارية في مختلف المراحل الدراسية، والشروط والمعايير المحددة من قبل الجانب الهنغاري، وحرصاً على الاستفادة الكاملة من المنح في بناء القدرات وتأمين فرص دراسية للطلاب السوريين، فقد قامت وزارة التعليم العالي باتخاذ الإجراءات التي تضمن ما أمكن الاستفادة من المنح المذكورة ويمكن توضيح  الآتي:

-          تم اعتماد جامعة دمشق كمنسق مع الجانب الهنغاري نيابة عن الجامعات الحكومية وتم تشكيل لجنة علمية من وزارة التعليم و جامعة دمشق لاختيار أسماء الطلاب المرشحين الذين تقدموا للمنح عبر الموقع الإلكتروني الخاص بالمنح الهنغارية. وتعهد الجانب الهنغاري بإرسال قوائم بالأسماء والبيانات إلى جامعة دمشق، وأكد الالتزام بترشيحات الجانب السوري وفق الأسس التي يعتمدها.

-          أرسل الجانب الهنغاري قائمة بجميع أسماء وبيانات الطلاب السوريين المتقدمين للمنح عبر الموقع المخصص لذلك من قبله.

-          تم ترشيح الطلاب المتقدمين وفق أسس ومعايير وضعتها اللجنة العلمية:

§       أن يكون المرشح مقيماً في الجمهورية العربية السورية.

§       تم ترشيح الطلاب المتقدمين للدراسات العليا (ماجستير ودكتوراه).

§       استمرار ترشيح الطلاب السوريين الذين تم ترشيحهم سابقاً من قبل جامعة دمشق لعام 2016-2017 وعددهم /65/ طالباً وطالبة لمتابعة دراستهم.

§       المعيدون.

§       الطلاب المتميزون.

§       الطلاب الذي حققوا شرط اللغة الإنكليزية المطلوب.

§       جوار سفر صالح

§       اختيار الاختصاصات ذات الأولوية حسب حاجة الجامعات لها: ميكاترونيكس، معلوماتية، إلكترون، عمارة، الاختصاصات الطبية (بشري، أسنان، صيدلة، تمريض)، ليزر، زلازل، سياحة، إحصاء، فنون مسرحية، علوم صحية.

-           نتيجة تطبيق المعايير المذكورة أعلاه، تم ترشيح (352) طالباً وطالبة، بتاريخ 28 شباط 2019.علماً أن عدد المنح المقدمة هي (250) منحة لمختلف المراجل الدراسية،  وطلب الجانب الهنغاري ترشيح (350) طالباً وطالبة، ليختار منهم (250) مرشحاً.

-          أرسل الجانب الهنغاري عن طريق المنسق (جامعة دمشق) قائمة بأسماء المقبولين وعددهم 250 طالباً وطالبة، بالإضافة إلى (25) اسماً أو مرشحاً إضافياً كاحتياط.

-          قامت الجامعات الهنغارية بإجراء مقابلات مع الطلاب المرشحين عبر "سكايب" باللغة الإنكليزية لاختبار مقدراتهم العلمية.

-          وبالتالي يعود للجانب الهنغاري أمر قبول الطلاب المرشحين من عدمه.

 

 

 

 


اقرأ أيضاً


إرسال لصديق

طباعة بدون صور

طباعة مع صور