28 تشرين الثاني, 2020

وزير التعليم العالي والبحث العلمي يبحث مع مدراء المشافي آخر التطورات المتعلقة بجهود الوقاية من فيروس كورونا.
الأربعاء, 15 تموز, 2020

 


ترأس د.بسام ابراهيم وزير التعليم العالي والبحث العلمي اليوم اجتماعاً مع مدراء المشافي التعليمية  لبحث آخر التطورات المتعلقة بجهود الوقاية من فيروس كورونا وتطبيق التعليمات الصادرة عن الفريق الحكومي المعني بالتصدي لمكافحة فيروس كورونا.
وناقش الاجتماع عددا من الخطط الوقائية والاحترازية التي اتخذتها وزارة التعليم العالي والبحث العلمي لحماية المواطنين من هذا الفيروس .
وأكد د.ابراهيم على جاهزية المشافي التعليمية واستمرارها في عملها من حيث استقبال وتشخيص ومعالجة جميع الحالات المرضية, وبما يحقق كافة الإجراءات الاحترازية المعتمدة وفق البروتوكول الوطني في جائحة كورونا, كما أكد على استمرار العملية التعليمية وفق الخطط والبرامج الدراسية المعتمدة في الكليات مع التشديد على تنفيذ وتطبيق الاجراءات الاحترازية حرصاً على الصحة العامة ..
ونوّه السيد الوزير خلال الاجتماع إلى الجهود التى يقوم بها الكادر الطبي والفني وطلاب الدراسات العليا, مشدداً على أهمية تنمية وعي المواطن, وإرشاده, والتأكيد على التعقيم والتنظيف المستمر ووضع الكمامات ومنع التجمعات... مشيراً إلى ضرورة وضع خطة عمل خلال المرحلة القادمة لمتابعة أي مستجدات طارئة بخصوص الفيروس وكيفية التعامل معه
واستمع السيد الوزير لمدراء المشافي والكوادر العلمية والإدارية, مؤكداً أن الوزارة ستعمل جاهدة للوقوف على كافة الصعوبات وإيجاد الحلول لها ومعالجتها وبما يخدم الأخوة المواطنين والمنظومة التعليمية بشكل عام .