17 شباط, 2020

وزير التعليم العالي يبحث مع وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل دعم برنامج الخريجين الجدد في الجامعات والمعاهد التقانية
الخميس, 16 أيار, 2019

 

 بحث الدكتور بسام ابراهيم وزير التعليم العالي مع الدكتورة ريما القادري وزيرة الشؤون الاجتماعية والعمل في وزارة التعليم العالي اليوم مجالات تعزيز دعم برنامج الخريجين الجدد والاستفادة القصوى من البرنامج في دمج الخريجين بسوق العمل.

 
واكد وزير التعليم العالي على دعم الحكومة لجميع البرامج الهادفة لتوفير فرصة عمل للخريجين الجدد, واستمرارها في تعيين الخريجين من المهندسين وفرزهم إلى الوزارات والمؤسسات الحكومية وفق احتياجاتها. 
 
وشدد د. ابراهيم على استعداد وزارة التعليم العالي على تقديم كل الدعم والمساندة لبرنامج دعم الخريجين الجدد,  لتأهيل القدرات العلمية والتدريبية للكوادر الشابة الداخلة الى سوق العمل, ومنحهم المزيد من الميزات لاكتساب مهارات جديدة في الاختصاصات التي تحتاج إليها سورية في المرحلة القادمة.
 
بدورها وزير الشؤون الاجتماعية لفتت إلى أن الحكومة منحت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل حزمة استهدافية تدخلية تمكّنها من تعزيز قدرة الكوادر الشابة على النفاذ بشكل أسهل إلى سوق العمل من خلال خلق /2000/ فرصة عمل في إطار “برنامج دعم الخريجين الجدد”. مشيرة إلى أن وزارة التعليم العالي شريك حقيقي يقدم البيانات ويدعم المشروع,مؤكدة رغبة وزارتي الشؤون الاجتماعية والتعليم العالي العمل على ترسيخ ثقافة العمل وجعلها قابلة للتغلغل بين أبنائنا .
 
ونوهت الدكتورة قادري الى ان برنامج دعم الخريجين الجدد من الجامعات والمعاهد هو برنامج يستهدف الخريجين المقبولين من مختلف الاختصاصات الجامعية مع منح الأولوية بالاستفادة للخريجين الأوائل وذوي الشهداء والجرحى.
 
وعرض مدير مرصد سوق العمل في وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل لمحة عن أهمية البرنامج بتزويد الخريجين الجدد المقبولين بالخبرات والمهارات العلمية من واقع العمل، وذلك خلال فترة التدريب الممتدة على ستة أشهر , وأشار إلى أن البرنامج يعتبر أحد الحزم الاستهدافية التدخلية لوزارة الشؤون الاجتماعية والعمل وذلك لمواءمة مخرجات التعليم مع احتياجات سوق العمل . 
 
حضر الاجتماع الدكتور محمد ماهر قباقيبي رئيس جامعة دمشق والدكتور صبحي البحري نائب رئيس الجامعة والدكتور عاصم قداح امين المجلس الأعلى للمعاهد التقانية .