1 تشرين الأول, 2020

اجتماع نوعي .. مع مركز القياس والتقويم وعمداء الكليات الطبية
الأربعاء, 3 نيسان, 2019

 

ترأس الدكتور بسام ابراهيم وزير التعليم العالي اليوم اجتماعا" ضم عمداء كليات ( الطب البشري - طب الأسنان - الصيدلة - التمريض ) في الجامعات السورية الحكومية والخاصة بحضور الدكتورة ميسون دشاش مدير عام مركز القياس والتقويم في التعليم العالي.
وناقش الاجتماع آلية عمل مركز القياس والتقويم من حيث المهام الذي يقوم بها، ومراحل إجراء الاختبارات الوطنية وانعكاسها على سوية مخرجات التعليم العالي.
وأكد د.ابراهيم على أهمية الاجتماع في تقييم عمل المركز الذي تم إحداثة بموجب المرسوم رقم 15 لعام 2012 وحدد مهامه وصلاحياته وأهدافه في قياس وتقييم مخرجات التعليم العالي في الجامعات السورية وغير السورية، مشيراً إلى نجاح مركز القياس والتقويم في العديد من مهامه رغم الصعوبات التي واجهته نتيجة ظروف الحرب واستمراره في إجراء الاختبارات الوطنية حيث وصل عدد الامتحانات التي أجراه المركز منذ إحداثه الى اليوم 117 امتحان وطني على مستوى القطر.
ودعا وزير التعليم العالي إلى ضرورة وضع المقترحات والحلول التي من شأنها الارتقاء بالعمل، وتعزيز النقاط الايجابية وتلافي السلبيات أينما وجدت، لافتا" إلى أهمية تشكيل لجان عمل لتقييم التجربة، والمشاركة الواسعة في تأليف الكتب وترجمتها، ووضع الاسئلة الخاصة بالاختبارات الوطنية .
بدورها الدكتورة ميسون دشاش مدير عام مركز القياس والتقويم قدمت عرضاً عن أهم الاعمال التي قام بها المركز تناولت من خلاله البنية التحتية للمركز، وبيئة العمل التقنية في المركز ، ومنظومة الامتحانات الوطنية المحوسبة، ومشروع إعداد وترجمة وتأليف الكتب المرجعية والجانب العملي وبحوث التعليم العالي.
وبينت د. دشاش أهمية احداث المركز في ترسيخ فكر القياس والتقويم والكفاءة والقبول على المستوى الأكاديمي المجتمعي ونشر ثقافة الجودة، والتي من شأنها المحافظة على الاعتراف بالشهادات السورية وتحفيز الطالب على التعلم وتعديل طرائق التعلم وتصنيف الطلاب والبرامج في الجامعات.
وناقش الحضور عددا من المقترحات منها امكانية اجراء دورات تدريبية في مجال صياغة الاسئلة الامتحانية
والعمل على تشكيل لجان اختصاصية لتقويم البرامح التعليمية والكتب المرجعية، والعمل على وضع تطوير بنك الاسئلة الخاص بمركز القياس والتقويم بمشاركة كل الجامعات الحكومية والخاصة، وتعزيز تشاركية الجامعات في التحقق من جودة الاسئلة الامتحانية ومدى مقدرتها على سبر المهارات والمعرفة الاساسية للخريج.

 

واكد السادة الاساتذة على ضرورة نجاح الطلاب واجتيازهم للمقررات قبل التقدم للامتحان الوطني.