19 حزيران, 2024

سورية تحقق المرتبة الأولى عربياً والرابعة عالمياً في أولمبياد الروبوتيك العالمي في روسيا .

 


حققت سورية المرتبة الرابعة عالميا والأولى عربيا في نهائيات أولمبياد الروبوتيك العالمية والذي أقيم في مدينة سوتشي الروسية في الفترة 21-23 تشرين الثاني الجاري بمشاركة حوالي 400 فريق عالمي من 47 دولة بينها 11 عربية شاركت عبر 48 فريقا.

ولفت الدكتور مهيب النقري رئيس البعثة السورية وعضو مجلس إدارة الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية في تصريح لـ سانا إلى أن هذه هي المشاركة الرسمية الأولى لسورية في مسابقة أولمبياد الروبوت العالمي حيث حقق فيها فريق “تشالنجر 963″ من المعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا المركز العاشر في نهائيات الأولمبياد في التصفيات الأولى ليكون الفريق العربي الوحيد الذي يتأهل للدور النهائي.

وبين النقري أن الفريق السوري ضم إلى جانب فريق “تشالنجر 963″ أيضا فريق يونايتد بورتيم من الجمعية السورية للمعلوماتية كما شارك السوريون في تحكيم الأولمبياد العالمي من خلال المدربين محمد وسيم سعد وشيراز شوباصي أعضاء نادي الروبوتيك في الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية في التحكيم على  الطاولة النهائية للبطولة وحاز كل من نزار فليون وسامح القطان والمدرب محمد يامن حداد أعضاء فريق “تشالنجر 963″ على شهادة تقدير عليا من اللجنة الدولية للأولمبياد.

واعتبر النقري “أن المشاركة هي للتأكيد على إبداع الشباب السوري على مختلف الصعد وخاصة في مجال الروبوتيك على الرغم من حداثة هذه المسابقة في سوريةمؤكدا أن الفريق نافس أبطال العالم في هذا النوع من المسابقات وأثبت مقدرته على تحقيق الانتصارات رغم قلة خبرته مقارنة بالفرق الأخرى التي تعتبر هذه مشاركتها الرابعة أو الخامسة على الأقل.

ولفت إلى أهمية نشر ألعاب الروبوتيك في سورية وخاصة أنها تسهم في رفع المستوى الإبداعي لليافعين والشباب السوريين وتشجعهم على العمل الجماعي وتحفز فيهم حب المنافسة والبحث العلمي.

من جهته الدكتور أحمد المالح مدير نادي الروبوتيك في المعهد العالي للعلوم التطبيقية والتكنولوجيا قال: “إن هذه النتيجة هي ثمرة تدريب ودعم كبير من إدارة المعهد لنادي الروبوتيك ودعم إدارة قسم النظم الإلكترونية الميكانيكية ومخبر الميكاترونيكس ومديرية الأنشطة الطلابية في المعهد”.

وأشار إلى التعاون الإيجابي مع مراكز تدريب الروبوتيك في الجمعية العلمية السورية للمعلوماتية والذي أعطى دفعا متميزا ومشاركة فعالة ومثمرة دوليا مؤكدا “عزمه متابعة العمل للوصول إلى المراتب الأولى عالميا”.

وأوضح أن البطولة تركز على أهمية جمع الأطفال والشباب من مختلف الأعمار ومن الكثير من البلدان لتطوير مهارات حل المشكلات لديهم ورفع قدراتهم التنافسية من خلال المسابقات والبطولات العديدة التي تشرف على إقامتها باستمرار.

يذكر أن أولمبياد الروبوت العالمي هو منظمة عالمية غير ربحية تأسست في العام 2004 و تضم حوالي 50 بلدا عضوا في كل منها منظمة وطنية مسؤولة عن إجراء البطولات المحلية والإقليمية ويتم اختيار أفضل الفرق الفائزة للمشاركة في الأولمبياد العالمي.

ويهدف الأولمبياد إلى إعطاء طلاب المدارس والجامعات الفرصة لتوسيع مداركهم وافاق تفكيرهم من خلال معرفة نظام عمل الروبوت بدقة وتوجيه مبادئ العلوم الحديثة إلى فعاليات التعلم في المؤسسات التعليمية.

 دام برس