English | French
دمشق, الثلاثاء, 21 شباط, 2017
أسئلة وأجوبة البحث العلمي مركز القياس والتقويم اللجنة الوطنية للتبادل الطلابي المكتب الوطني لبرنامج ايراسموس

استفسارات
الشكاوي
النشرة البريدية
إشعارات SMS

 الصفحة الرئيسية   المركز الإعلامي  شكاوى وردود  شكاوى وردود خلال العام 2014
الشكوى المنشورة في موقع الاتحاد الوطني لطلبة سورية بتاريخ 14-4-2014 بعنوان" التعليم العالي تمنح الطلبة اختصاصات وهمية في بلاد الجليد"

 نص الشكوى:

عندما كنّا نكتب عن وجود اختصاصات وهمية يتم ايفاد الطلبة إليها سواء كان ذلك عن طريق إعلان البعثات العلمية، أو المنح كانت وزارة التعليم العالي “تقيم الدنيا ولا تقعدها” وتعتبر أنّ ذلك يعرقل عملها ويشكك بمصداقيته، علماً أن هناك حالات كثيرة حدثت وضاع على أثرها مستقبل عشرات الطلبة!.

اليوم نحن أمام مشكلة من هذا النوع موثقة  بكل تفاصيلها، ولا نعتقد أن الوزارة يمكن أن تبرر الخطأ الفادح الذي وقعت فيه، وفي التفاصيل.. وصلنا على البريد العاجل للموقع شكوى ساخنة حرارتها تفوق الأربعين درجة من مجموعة من الطلبة السوريين الذين قصدوا الأكاديمية العليا للفنون “فارونش” بروسيا بموجب منح مقدمة من الجانب الروسي لإكمال دراساتهم العليا بدرجتي الماجستير والدكتوراه باختصاصات الفنون الجميلة والتربية والصيدلة وغيرها، هؤلاء الطلبة الطامحون بالارتقاء بمستواهم العلمي ذهلوا عندما اكتشفوا أن الأكاديمية المذكورة لا تمنح شهادة ماجستير ولا دكتوراه، وهناك وثيقة من الأكاديمية تؤكد ذلك، والمفروض أن تكون التعليم العالي على علم بذلك، ولكن يبدو أنها أرسلت الطلبة للمنح على مبدأ “يا بتصيب أو بتخيب” وللأسف الطلبة اليوم مهددون بضياع مستقبلهم إن لم تتدخل وتنقذ الموقف، لأن آخر موعد لتسجيل الطلبة هو نهاية الشهر الجاري، وإن لم يسجلوا ضاعت عليهم الفرصة حتى في السنة القادمة!

فهل تتدخل وزارة التعليم وتنقذ الموقف عن طريق اعتبار الطلبة موفدين وتنقذ مستقبلهم العلمي الذي قطعوا من أجله آلاف الكيلومترات؟!.

نأمل ذلك بالسريع العاجل، فالمشكلة لا تحتمل التأجيل أو المزاجية!!.

الرد على الشكوى:

إشارة إلى الشكوى المنشورة في موقعكم  تاريخ 14/4/2014، بعنوان " التعليم العالي تمنح الطلبة اختصاصات وهمية في بلاد الجليد"   نبين الرد الآتي:

تم مخاطبة السفارة السورية في موسكو بكتابنا رقم 181 تاريخ 5/5/2014 وكتابنا رقم 146 تاريخ 7/4/2014 وكتابنا رقم 155 تاريخ 10/4/2014، المتضمنة الطلب من السفارة التواصل مع الجانب الروسي لحل المشاكل العالقة وخاصة الموفدين المقبولين في جامعة فارونج، علماً أنهم شارفوا على إنهاء دورة اللغة الروسية أو السنة التحضيرية وهم على أبواب بدء عام دراسي جديد.

كما نؤكد على التواصل مع الجانب الروسي الصديق لحل المشكلات الأخرى العالقة مثل ( موضوع قبول الموفدين في اختصاصات غير الاختصاصات التي أوفدوا للحصول عليها- ( موضوع لإجراءات لم الشمل للموفدين ). 
 



طباعة بدون صور

طباعة مع صور
وزارة التعليم العالي - سورية - جميع الحقوق محفوظة © 2013-2017